رد صوتى: علاقاتى متعددة و كلها طيارى

Date posted: June 5, 2009


 

انا موش عارف ابداء منين بالظبط بس خلاصه مشكلتي اني موش عارف اعمل علاقه صحيه و ده موش بالمعني المتعارف عليه وسط الناس اني موش بعرف اتكلم مع الجنس الاخر و كده بالعكس انا مشكلتي ان علاقتي كتير اوي و هو ده سبب عذابي 

اني موش عارف ارتبط بواحده بس تكون هي شريكه حياتي 

كل علاقه في بدايتها بحس احساس لذيذ اوي بني ادمه جديده و لازم اخلي البني ادمه دي تحبني و افضل مركز كل تركيزي على كده لحد لما اصاحبها و احس من جوايا انها زي العجينه في ايدي و بعد كده كل اللي كان جوايا ناحيتها بينطفي مره واحده و ابداء ادور على واحده تانيه اعمل معاها نفس السيناريو ده و في الغالب انا موش بعرف اعيش غير و معايا على الاقل اثنين او ثلاثه بنات مصاحبهم على بعض 

يمكن ده كان في وقت من الاوقات ممتع و لذيذ لكن بعد فتره انا حسيت اد ايه انا بجرح البنات دي و بتعبهم معايا و طبعا علشان انا موش قادر اني اعيش من غير لما تكون في حياتي انثى قررت مع نفسي اني اكون واضح مع اي بنت اعرفها بمعنى اني بفهمها انا عاوز منها ايه على اساس ان البنت لما تسمع كده هتبصلي من فوق لتحت و هتسيبني و يبقى بركه يا جامع 

لكن الغريب في الموضوع ده محدش بصلي من فوق لتحت ولا حاجه و استمروا معايا على هذا الاساس و الموضوع اصلا موش اكتر من شهر على اكثر تقدير 

المشكله اني وصلت لسن انا فعلا محتاج لاستقرار و محتاج اني تكون في بني ادمه واحده بس في حياتي تبقى كل حاجه و فعلا انا موش قادر اعمل كده 

كل ما اخد القرار بيني و بين نفسي و افكر نفسي اني لازم علشان ربنا يكرمني يبقى لازم اقطع كل علاقتي مع اي بنت اعرفها ساعتها بحس بشفقه على الذات كل ما ابص على تليفوني و هو موش بيرن و محدش يعبرني و ابتدي ادور من اول و جديد على بنت تملى الفراغ العاطفي و بينتهي الامر بثلاث اربع بنات و نفس القصه بتتكرر تاني 

لدرجه اني بيني و بين نفسي قلت انت هتعيش و تموت كده طياري 
لا هايبقى ليك بيت و لا زوجه ولا اولاد هتفضل عايش لوحدك و تموت لوحدك 
و طالما ان العمليه بايظه بايظه فخلاص انت ليه بتقاوم الصوت ده اللي جواك و عيشها زي ما هيا و خلاص 

لكن انا موش مبسوط كده و تعبان 
فكرت اروح لدكتور نفساني يمكن الاقي حل عنده 
بعدين فكرت اني ابعتلك يمكن يكون عندك حل لمشكلتي

اضغط على شريط الاستماع لمعرفة ردى

 
 

Get the Flash Player to see this player.

 

Bookmark and Share