هل أصبح كريم عامر حر بالفعل؟

Date posted: November 25, 2010


بعد أربع سنوات قضاها كريم عامر فى السجن ثمنا لتعبيره عن رأيه – على مدونته – فى المجتمع، المرأة فى الإسلام، الأزهر و ممارساته، الفتنة الطائفية، و الرئيس و حكومته

بعد منع الزيارة عنه و عزله عن العالم الخارجى

 بعد تأجيل الإفراج عنه و المماطلة فى اطراق سراحه

 و بعد تعرضه للضرب و الإهانة أربع مرات خلال فترة حبسه

أخيرا خرج كريم عامر و تحدث فى مؤتمر صحفى عقدته الشبكة العربية لحقوق الإنسان – كريم عامر حر – عن تجربة فصله من جامعة الأزهر، التحقيق معه و تحيز القضاء، سجنه و تعذيبه "بمشاهدة برنامج البيت بيتك"، منع الزيارة و الدعم المعنوى عنه، علاقته باسرته، و تهمته: ازدراء الدين الإسلامى و الرئيس مبارك!

الفيديو الأول: كريم عامر يحكى عن ملابسات احتجازه بشكل غير قانونى لمدة أحد عشر يوما قبل الإفراج عنه (احتجاز + ضرب + إهانة)

 

 

 

الفيديو الثانى: عن محاكمة كريم و تحيز القضاء و المخالفات القانونية، تتحدث الأستاذة روضة أحمد مدير وحدة الدعم القانوني لحرية التعبير بالشبكة العربية ومحامية كريم عامر الأولى

 

 

الفيديو الثالث: الأستاذ جمال عيد مدير الشبكة العربية لحقوق الإنسان و تعليقه على قضية كريم من الناحية القانونية و الناحية الحقوقية

 

 

 

 

الفيديو الرابع: كريم عامر يحكى كيف لم يستطع مجدى سمعان زيارته – بالكذب

 

 

 

الفيديو الخامس: لو رجع بيا الزمن ما كنتش هعمل غير اللى عملته – حتى لو بعض الأفكار اتغيرت – كريم عامر (سجن من سن 22 – 26 بسبب أفكاره)

 

 

 

 

الفيديو السادس: هل أبوك و أخوك و أصدقائك تبرئوا منك كما قالت الصحافة؟ علاقتك إيه بأسرتك؟ قاعد فين بعد ما خرجت من السجن؟ بيعاملوك ازاى؟

 

 

 

الفيديو السابع: انت مع حبس أى حد بسبب رأيه حتى لو كان متطرف؟

 

 

 

الفيديو الثامن: جمال عيد يجاوب: بتدافعوا عنه ليه؟

 

 

الفيديو التاسع: كريم عامر يتحدث عن الحياة داخل السجن، المكتبة المخفية، عذاب البيت بيتك، و علاقته بالسجناء

 

 

 

الفيديو العاشر: ازاى و ليه بقيت علمانى؟

 

 

الفيديو الحادى عشر: كريم عامر: مش ممكن ارجع الأزهر حتى لو هم عرضوا عليا .. هاستمر فى الكتابة و اتعلمت من تجربة النيابة .. مش هاتعامل معهم بصدف و شفافية

 

 

الفيديو الثانى عشر: يعنى ايه تهمة ازدراء الأديان؟ و اشمعنى كريم عامر – كان بيحرض على إيه؟

 

 

بعد ضياع أربع سنوات من عمره و بعد تجربة السجن بتهمة اختلاف الفكر و الرأى – هل ممكن أن يجد كريم عامر حريته فى مصر؟

 

 

 

 

 

Bookmark and Share