مروة رخا تكتب لمصر العربية: ماذا تفعل لو رفض طفلك نشاط المونتيسوري؟

Date posted: April 29, 2015


مصر العربية

سلسلة مقالات #مونتيسوري_مصر

تكتبها مروة رخا – حاصلة على شهادة المونتيسوري للأطفال حتى ثلاث سنوات من مركز أمريكا الشمالية للمونتيسوري (North American Montessori Center)

المقال الـ 56

ماذا تفعل لو رفض طفلك نشاط المونتيسوري؟

ها أنت تجلس أمام طفلك في إحباط تام بعد أن فشلت كل محاولاتك لجذب اهتمامه واقناعه بالمشاركة في نشاط ما! تشعر بالغضب والحنق تجاه هذا الطفل ناكر الجميل! هذا الطفل الذي لا يعرف كم الوقت والجهد الذي بذلته لتعد له هذا النشاط! تتأجج مشاعرك وأنت تفكر في المال الذي استثمرته في أدوات لا ولن يستخدمها هذا الطفل المقرف … الغبي … التافه! هذه اللحظة ليست غريبة علىّ وليست غريبة على الكثير من الآباء والأمهات! تنظر إلى طفلك الهائم على وجهه بلا هدف في غرف المنزل وتتساءل عما اقترفت من خطأ!

إليك بعض النصائح لتساعدك على فهم الموقف ووجد حلول مناسبة لهذه المشكلة:

أولا: انظر للنشاط

ثانيا: انظر لطفلك

ثالثا: انظر لنفسك

هل هذا نشاط يلائم طفلي؟ قد يقول الكتيب أن هذا النشاط ملائم للأطفال في عمر 12 – 15 شهر ومع ذلك قد لا يناسب هذا النشاط قدرات طفلي! عليك بمراجعة أهداف النشاط الأساسية والثانوية ومراجعة القدرات التي يعمل هذا النشاط على تطويرها ومراجعة القدرات التي يفترضها هذا النشاط ثم انظر لطفلك!

قد تكون عضلات طفلك الدقيقة أضعف من أن تمسك بالكرة كما يجب وهذا سبب انصراف طفلك عن النشاط! يشعر الطفل بالعجز والإحباط وبالتالي يرفض النشاط! قد تكون حواسه أنشط من المعتاد فتزعجه أصوات اصطدام الملعقة بالحلة ولهذا يرفض المشاركة في هذا النشاط! عليك أن تعرف طفلك حق المعرفة وتعرف نقاط قوته وضعفه وتقدم له الأنشطة التي تبرز نقاط قوته وتشعره بالسعادة تجاه نفسه! أما بالنسبة لنقاط ضعفه يمكنك العمل على تقويتها من خلال الأهداف الثانوية للنشاط.

تأكد كذلك أن النشاط الذي تدعو طفلك للمشاركة فيه متوافق مع المرحلة الحساسة التي يمر بها! لا تقدم نشاط يساعد على التوازن أثناء الحركة وطفلك يمر بمرحلة حساسة محورها الجلوس واستخدام أصابع يديه مثل استخدام المقص مثلا! يمكنك دائما إعادة تقديم النشاط في وقت أخر ويمكنك الانتظار حتى يأخذ طفلك المبادرة ويستفسر عن كيفية استخدام أداة ما.

انظر لطفلك مرة أخرى وتأكد أنه ليس مريض! تأكد أنه لا يمر بحالة نفسية سيئة! تأكد أنه ليس غاضب أو حزين أو شارد قبل أن تطلب منه التركيز في نشاط ما!

هناك عاملي الطعام والراحة كذلك! هل يأكل طفلك طعام صحي يساعده على النمو والتركيز؟ أو هل هو متخم بالنشويات والسكريات والمواد الحافظة؟ هل ينام طفلك في مواعيد منتظمة لفترة مناسبة؟ أو هو مرهق منهك يفتقد الراحة!

انظر لنفسك! هل أعددت النشاط جيدا؟ هل تدربت على تقديمه؟ هل تأكدت أن جميع أجزائه تعمل؟ هل ابتسمت في وجه طفلك؟ هل أنت في حالة مزاجية تسمح لك بتقديم نشاط ما لطفلك؟ هل أنت مستمتع بالنشاط؟ هل أنت متحمس؟ تذكر أن طفلك يلتقط مشاعرك! إذا افتقرت إلى الحماس سوف ينصرف طفلك عن النشاط! إذا افتقرت إلى الصبر والهدوء سوف ينصرف طفلك عن النشاط!

بصفة عامة، لا ترغم طفلك على نشاط ما ولا تفرض عليه أدوات معينة ولكن في الوقت ذاته لا تترك طفلك يتجول في زهق بلا هدف في المنزل. اسأل طفلك عما يريد أن يفعل واعرض عليه نشاطين أو ثلاثة ودعه يختار. تأكد أن المنزل هادئ وأنه لا توجد عناصر تشتيت من أي نوع مثل صوت التليفزيون أو أغاني أو صوت شخص يتحدث في التليفون. عندما يختار طفلك نشاط ما، ذكره بعلامة انتهاء النشاط مثل الانتهاء من تقطيع جميع الفاكهة أو الانتهاء من تلوين الصفحة كاملة أو الانتهاء من تكوين البازل أو الانتهاء من بناء البرج وهكذا!

 

شاهد جميع فيديوهات مونتيسوري مصر هنا

اقرأ جميع مقالات مونتيسوري مصر لمروة رخا هنا

اقرأ جميع مقالات التعليم المنزلي هنا 

 

Montessori Egypt by Marwa Rakha

Bookmark and Share