مروة رخا تكتب لمصر العربية: هل يدعو نهج المونتيسوري إلى التسيب والفوضى؟

Date posted: August 21, 2015


مصر العربية

سلسلة مقالات #مونتيسوري_مصر

تكتبها مروة رخا – حاصلة على شهادة المونتيسوري للأطفال حتى ثلاث سنوات من مركز أمريكا الشمالية للمونتيسوري (North American Montessori Center)

المقال الـ 72

هل يدعو نهج المونتيسوري إلى التسيب والفوضى؟

تساءل العديد من القراء إذا كان نهج المونتيسوري يدعو إلى التسيب والفوضى! كيف يتربى الطفل على الانضباط والالتزام بدون أي نوع من أنواع العقاب أو أي شكل من أشكال الثواب؟ سوف ينقسم هذا المقال إلى عدة أجزاء؛ أولا أمثلة ومواقف من كتب ماريا مونتيسوري! ثانيا استراتيجيات تعليم الطفل الانضباط! ثالثا مقاييس الانضباط وفقا لعمر الطفل!

في بداية عملها مع الصغار في أول بيت للأطفال أسسته، قدمت ماريا مونتيسوري للأطفال بعض الحلوى والشوكولاتة كمكافأة لهم على اتقان نشاط ما. فوجئت أن الأطفال أخذوا الحلوى ووضعوها في جيوبهم وعندما نظرت إلى وجوههم لم تجد سعادة أو حماس أو أي رد فعل تجاه المكافأة! في البداية ظنت ماريا مونتيسوري أن السبب هو رغبة الأطفال في تناول الحلوى في المنزل، فقالت لهم "يمكنكم أخذ هذه الحلوى إلى المنزل وهذه قطع أخرى يمكنك أن تأكلوها الآن". نظر لها الأطفال نفس النظرة الفارغة ووضعوا الحلوى في جيوبهم!

عندها أدركت ماريا مونتيسوري أن فرحة الأطفال الحقيقية ولمعة أعينهم كان سببها اتقان النشاط أو تعلم مهارة جديدة. المكافأة الحقيقية كانت من الداخل!

ومثلما تجاهل الأطفال المكافأة تجاهل الأطفال العقاب! في نفس المنطقة الفقيرة تلك، لم يفرق مع الأطفال المخربين الضرب أو الحبس أو الإهانة! وكأن العقاب تسبب في طبقات عازلة من الجلد السميك غطى الطفل وتسبب في تبلده! واجه الأطفال العقاب بنفس الـ لا مبالاة التي واجهوا بها الحلوى!

استراتيجيات تعليم الطفل الانضباط:

 

اقرأ المقال كاملا هنا

شاهد جميع فيديوهات مونتيسوري مصر هنا

اقرأ جميع مقالات مونتيسوري مصر لمروة رخا هنا

اقرأ جميع مقالات التعليم المنزلي هنا 

Montessori Egypt by Marwa Rakha

Bookmark and Share