سؤال يحيرني: أهلي يرفضونه بسبب وضعه الاقتصادي

Date posted: February 14, 2015


Love Matters

أعيش علاقة حب جميلة وأفضل تجربة حب عشتها في حياتي. عمره 30 وعمري 26. تعرفنا قبل فترة وبدأت العلاقة منذ عام تقريباً.

نرى بعض كل يوم تقريباً ونمضي وفتاً جميلاً معاً. تعودنا على بعض في مدة قصيرة، وطبعاً نتخاصم أحياناً ولكن بإمكاننا التفاهم جيداً ونرغب بإمضاء حياتنا معاً. لذلك قررنا المضي قدماً والارتباط، وأخذ وقتنا من حيث التجهيز شراء الاثاث وإيجاد شقة وغير ذلك وفي نفس الوقت تطوير العلاقة.

برزت المشكلة حين أخبرت أهلي بالموضوع. يرفضونه لسبب تافه جداً …

(وضعه المالي/لا يستطيع شراء شقة/موضوع الشبكة/المهر/ "بصي بنات عمك متجوزين ازاي"، "بصي عمك"، "دي خالتك…"، "أخوك عنده شقة، الخ"

والدي يرفض حتى فكرة لقاءه، يقولون أن وضعه الاقتصادي لا يناسبنا.

حاولت الحديث مع والدي واكتشفت أنه لا يرفضه لشخصه وإنما فقط لوضعه الاقتصادي.

برأيك هل هناك طريقة لاقناع أهلي بالموضوع؟ وأن هذا الرجل بمقدوره اسعادي، وأن إيجاد ذلك هو أمر نادر في أيامنا. كل ما كنت أريده في أي علاقة هو شخص يتفاهم معي على مختلف المستويات والذي استطيع مشاركة حياتي معه، وها قد وجدته. لماذا يتم تعقيد الزواج لهذه الدرجة في مجتمعنا؟"

 

عزيزتي ضحية الأعراف والتقاليد

دعينا نعترف أن الحب وحده لا يكفي، وأن هناك متطلبات أساسية للحياة الزوجية والأسرية منها السكن والدخل الكافي لمصاريف الطعام، والشراب، والملبس، والفسح، وفواتير الكهرباء والمياه والهواتف.

دعينا أيضا نعترف أن الدخل الثابت والوظيفة الثابتة، والتحرر من الديون والأقساط من مقومات الاستقرار النفسي والشعور بالأمان.

وأخيرا دعينا نعترف أن الشباب الجاد المكافح من الجنسين عملة نادرة في هذا الزمان، وأن هناك العديد من الفتيات لا يجدن في العمل متعة، ولا يعتبرن الكفاح شرف، كما أن هناك شباب أصاب عقله وجسده وإرادته الوهن والعجز ويطمح في الزواج من فتاة ثرية تعتني به وبمصاريفه.

من كلامك عن نفسك وعن فتاك أجد فيكما نموذج جميل للحب العاقل والتخطيط المليء بالأمل والحماس. أهلك للأسف مهتمين بالمظاهر والمقارنات وطقوس الزواج المصرية المجحفة، وللأسف لا يوجد ما أنصحك به لتغيير فكرهم ونظرتهم للحياة.

نصيحتي لك هي 

اقرأ الرد كاملا هنا

لقراءة جميع الأسئلة والأجوبة على موقع الحب ثقافة اضغط هنا

Bookmark and Share