مروة رخا تكتب لمصر العربية: نهج المونتيسوري والأسئلة الكونية!

Date posted: December 31, 2014


مصر العربية

سلسلة مقالات #مونتيسوري_مصر

تكتبها مروة رخا – حاصلة على شهادة المونتيسوري للأطفال حتى ثلاث سنوات من مركز أمريكا الشمالية للمونتيسوري (North American Montessori Center)

المقال الـ 39

نهج المونتيسوري والأسئلة الكونية!

 

تقول ماريا مونتيسوري "دعونا نمنح الطفل رؤية للكون كله ففي تأمل الكون سوف يجد الطفل الإجابة على جميع أسئلته … جميع الأشياء تمثل جزء من الكون وترتبط مع بعضها البعض لتشكل وحدة كاملة. هكذا يتوقف ذهن الطفل عن السعي بلا هدف تجاه المعرفة."

خلال دراستي لنهج المونتيسوري استوقفتني كلمات ماريا مونتيسوري تلك! كيف يمكن لعقل طفل أن يستوعب الكون؟ كيف يمكن لهذا الطفل فهم ما درسته أنا شخصيا في المرحلة الإعدادية؟ كنت أظن أن دوري كأم تتبع نهج المونتيسوري هو التركيز على الأبجدية والأرقام والمهارات الحياتية. ظلت كلمات ماريا مونتيسوري عن الكون تتردد في ذهني وراقبت ابني عن قرب في انتظار أي إشارة منه لبدأ مرحلة حساسة جديدة تتملكه فيها الرغبة في المعرفة.

جاءت الإشارة الأولى فجأة! كنا نجلس سويا في البلكونة ليلا لأنه أراد أن يرى النجوم وكانت السماء صافية والنجوم متناثرة متلألئة. كسر آدم الصمت حينما قال أنه يريد أن يمسك نجمة. قلت له أن النجوم بعيدة وأنه صغير فكان رده التلقائي أن أذهب أنا وأحضر النجمة. ثم أدركت أن هذه هي اللحظة التي أشارت لها ماريا مونتيسوري؛ بداية مرحلة حساسة جديدة يهتم فيها الطفل بالكون من حوله. أحضرت أدواتي ومعداتي وبدأت في الشرح وأنا أراقب هذا الوجه الصغير يزداد شغفا!

شبهت كوكب الأرض بالبالون وقلت له أن منزلنا داخل بالون كبير اسمه كوكب الأرض. سأل عن منزل جده وعمتي وجميع أصدقائنا وأكدت له أن كلنا نحيا داخل هذا البالون. ثم أحضرت صورة لرائد فضاء وتأملنا ملابسه سويا وقلت له أن هذا الشخص وزملائه يستطيعون الخروج من البالون ورؤية النجوم في الفضاء. ثم أحضرت صورة أخرى لمركبة فضاء فأدرك أن هذه هي "سيارة" رجل الفضاء. ثم أحضرت خريطة للنظام الشمسي وتركتها في يد آدم بدون شرح. وجد عليها رجل فضاء ومركبة فضائية والكثير من النجوم ثم سأل عن القرص الأصفر الكبير فأجبته أنها الشمس ثم سأل أين القمر فأشرت إليه وأشرت إلى كوكب الأرض فطلب أن يرى بيتنا!

10876520_10154968266735511_592144027_o

وضعت خريطة الكواكب جانبا وأحضرت مجسم الكرة الأرضية وتركت آدم يحركه بحثا عن بيتنا. أشرت إلى مصر وقلت له أننا نعيش في هذا البلد. أشار إلى بلد أخر فقلت له اسمه وقلت له أن جده كان يعيش هناك. أشرت له إلى بلد أخر وقلت له أنني زرته وأشرت إلى بلد أخر وقلت له أن والده زاره. ثم أحضرت خريطة مصر وأشرت له إلى محافظتنا ومدينتنا.

2014-11-24 08.05.08

أصبحت هذه لعبتنا اليومية! السماء، النجوم، الشمس، القمر، السحاب، التنبؤ بالمطر، الكرة الأرضية والخروج منها إلى الفضاء الواسع أو اللعب بقراتها والبلاد المختلفة.

شروط اللعبة:

اقرأ شروط اللعبة هنا

اقرأ جميع مقالات مونتيسوري مصر لمروة رخا هنا

2014-12-22 05.21.15

Montessori Egypt by Marwa Rakha

 

 
Bookmark and Share